وليد الركراكي يضحي بلاعبين جدد من اللائحة الموسعة للمنتخب الوطني المغربي ولن يشاركوا في مونديال قطر القادم

المغرب سبورت24 أكتوبر 2022

خلف  الخروج الاعلامي الأخير للناخب الوطني وليد الركراكي، في البرنامج الذي يقدمه عادل العوماري على إذاعة راديو مارس، الكثير من القيل والقال والجدل على منصات مواقع التواصل الاجتماعي، أياما قليلة على بداية كأس العالم بقطر، بعدما لمح المدرب لملامح تشكيلة أسود الأطلس، والأسماء التي ستضمن مكانتها مع الفريق الوطني، والأخرى التي ستكون ضحية التنافسية و سوء اختياراتها للأندية التي تلعب معها، ومعها لن يتم توجيه الدعوة إليها.

وأكدت مصادر مطلعة ل موقع المغرب سبورت إن الدولي المغربي عبد الرزاق حمد الله، مهاجم إتحاد جدة السعودي، لن يكون في التشكيل النهائي للمنتخب الوطني المغربي في مونديال قطر القادم، حيث إن اللاعب لم يتمكن من إقناع المدرب الركراكي، بعد رجوعه من عقوبة الإيقاف التي تعرض لها بعد مشاكله مع النصر السعودي.
وقال وليد الركراكي مدرب المنتخب المغربي، إن مستوى مهاجم عبد الرزاق حمد الله، بعد عودته من فترة الإيقاف، لم يقنعه.
وأكد الركراكي في تصريح إذاعي، أنه شاهد حمد الله في إحدى المباريات، ولم يقنعه، مبرزا أنه تحدث هاتفيا معه، وطالب منه استعادة لياقته، مع إحراز الكثير من الأهداف.
وأضاف مدرب الأسود، إن حمد الله يتوفر على عدد من الأمور السلبية وجب أن يشتغل عليها، أبرزها أنه ينتظر الكرة في مربع العمليات، ولا يضغط على حامل الكرة ولا يعول عليه على المستوى الدفاعي.
ومن جهة أخرى فإن الدولي المغربي سفيان رحيمي لاعب العين الإماراتي سيكون من بين ضحايا مونديال قطر القادم، وذلك بعدما لم يقدم ما كان منتظرا منه في ودية المنتخب الوطني المغربي و نظيره من مدغشقر، حيث ظهر بوزن زائد، الأمر الذي أغضب الركراكي وجعله يتراجع عن قراره بخصوص ضمه إلى المعسكر القادم للأسود.

وبالإضافة إلى مشكلة الوزن، فإن خط هجوم المنتخب الوطني المغربي يعج بأبرز اللاعبين بمختلف الأندية الأوروبية الكبيرة، وبالتالي فإن تواجد رحيمي الذي يلعب في الدوري الإماراتي يبدوا مستحيلا وغير ممكن في الوقت الحالي.
وأكد وليد الركراكي في حوار صحفي، ” أنه لم يقتنع بسفيان رحيمي خلال معسكر الشيلي والباراغواي، حيث ظهر عليه بعض الوزن الزائد، وقلت له” يجب عليك العمل في العين الإماراتي حتى تتمكن من الحضور في نهائيات كأس العالم.
وأوضح الناخب الوطني لراديو مارس:” أن سفيان رحيمي لم يظهر بمستواه المعهود في مباراة مدغشقر، مشيرا إلى أنه يتألق حاليا في الدوري الإماراتي.
وتؤكد مصادر موقع المغرب سبورت أن وليد الركراكي حسم اختياره مسبقا فيما يتعلق بالحارس الثالث للمنتخب الوطني المغربي، حيث إن حارس فريق الوداد الرياضي رضى التكناوتي سيكون الحارس الثالث لعرين أسود الأطلس، بعدما قدم موسما أكثر من جيد، توجه رفقة القلعة الحمراء بدوري أبطال أفريقيا والبطولة المغربية، كما أكد ذلك مع بداية الموسم الحالي، حيث يعتبر أفضل حارس في الوقت الراهن.
وبدوره الدولي المغربي يونس بلهندة فريقه أضنة سبور التركي، قد يغيب عن المنتخب الوطني المغربي بسبب تقرير سلبي تم رفعه من طرف الإدارة التقنية للفريق الوطني لوليد الركراكي خلال المعسكر الأخير بإسبانيا، لكن إبعاده في الوقت الحالي يبدوا صعبا للغاية مع عدم وجود بديل جاهز له، وبذلك فإن حضوره للمونديال ضروريا ولو من خلال جلوسه على مقاعد البدلاء.
وبات الدولي المغربي أيوب الكعبي مهاجم هاتاي سبور التركي مهددا بالغياب عن نهائيات كأس العالم قطر 2022، بعدما أكد وليد الركراكي أنه سيعتمد على ثلاثي الخط الهجومي المكون من يوسف النصيري مهاجم إشبيلية الإسباني، و وليد شديرة مهاجم باري الإيطالي، بالإضافة إلى ريان مايي مهاجم وهداف الدوري الهنغاري.
ويمر اللاعب من فترة صعبة مع فريقه في الدوري التركي، إذ لم يسجل سوى هدفين بعد مرور 10 جولات على بداية الموسم، رغم مشاركته كأساسي في جميع المباريات ولعب لأغلب الدقائق.
تجدر الإشارة إلى أن أسود الأطلس يتواجدون في المجموعة السادسة رفقة كل منتخبات بلجيكا وكرواتيا وكندا، وكل الآمال معلقة على تقديم نسخة أفضل من نسخة روسيا 2018.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

العربيةEnglishFrançais
error: المحتوى محمي من النسخ !!