صحيفة “الغارديان” البريطانية مدرب المنتخب الوطني وليد الركراكي”غوارديولا المغرب”

المغرب سبورت23 نوفمبر 2022
صحيفة “الغارديان” البريطانية مدرب المنتخب الوطني وليد الركراكي”غوارديولا المغرب”

أصبح وليد الركراكي، مدرب المنتخب المغربي، أول مدرب مغربي يحصل على نقطة في كأس العالم قطر 2022.

وحقق الركراكي، نقطة واحدة أمام منتخب كرواتيا، حيث كان الراحل عبد الله بليندة، أول مغربي يقود الأسود في كأس العالم سنة 1994، وفشل في تحقيق أي نقطة في مونديال الولايات المتحدة الأمريكية، بعد الخسارة أمام كل من بلجيكا، والسعودية، وهولندا.

وحقق المنتخب الوطني المغربي تعادلا ثمينا أمام وصيف بطل النسخة الماضية من المونديال منتخب كرواتيا بصفر لمثله، في اللقاء الذي اجري ظهر اليوم الأربعاء على أرضية ملعب البيت لحساب الجولة الأولى.

وصفت صحيفة “الغارديان” البريطانية مدرب المنتخب الوطني، وليد الركراكي، بـ”غوارديولا المغرب”، مشيرة إلى أنه يستحق نيل فرصة قيادة “أسود الأطلس” في مونديال قطر بعد إنجازاته مع نادي “الوداد الرياضي”.

وفاز الركراكي (47 عاما) رفقة الوداد بلقب دوري أبطال أفريقيا على حامل اللقب “الأهلي” المصري في مايو بعد ست سنوات ناجحة في “الفتح الرباطي” وفوزه باللقب القطري مع فريق “الدحيل”.

وقالت الصحيفة، في تقرير لها، إن تعيينه خلفا للبوسني وحيد خليلودزيتش، في نهاية غشت الماضي، لتولي دفة المنتخب المغربي “مثّل لحظة مهمة في تاريخ كرة القدم الأفريقية”.

وأشارت إلى أن حضوره في قطر إلى جانب زملائه المحترفين السابقين أليو سيسي من السنغال، والكاميروني ريغوبرت سونغ، والغاني أوتو أدو، والمدرب التونسي جلال القادري، يعني أنه لأول مرة يقود مدربون محليون المنتخبات الأفريقية.
نوه وليد الركراكي بعد نهاية مباراة المنتخب الوطني الأولى في المونديال، بخط وسط ميدان المنتخب الكرواتي وصيف بطل العالمن وشكر لاعبي المغرب على الأداء.

وبعد المباراة قال الركراكي في تصريح صحفي: “يملكون خط وسط رائع، حافظوا على الكرة لديهم وركضوا كثيرا ولديهم نوعية فنية مميزة. احترمناهم كثيرا في بعض الفترات”.

وقال أيضا: “ضيعنا الكثير من الكرات”.

ثم أضاف عن أداء المنتخب المغربي: “لعبنا بقوة وتعبنا في النهاية. أشكر الشبان، لقد أظهرنا أننا فريق جيد. يجب ان نتابع العمل ولدينا أربعة ايام للتعافي قبل مباراة بلجيكا”.

وتساءلت الصحيفة إن كان المدرب المغربي سيسير على خطى النيجيري ستيفن كيشي، الذي أصبح أول مدرب محلي يقود فريقا أفريقيا إلى الأدوار الإقصائية في عام 2014.

ويُعدّ الركراكي أول مدرب وطني مغربي منذ 2016 عندما كان بادو الزاكي مديرا فنيا لأسود الأطلس قبل أن يترك مكانه للفرنسي هيرفيه رونار (2016-2019) وخليلودجيتش (2019-2022).

وبمجرد استلامه الإدارة الفنية لـ”أسود الأطلس” في نهاية غشت الماضي، أعاد نجم “تشلسي” الإنجليزي حكيم زياش، إلى صفوف المنتخب بعدما كان الأخير اضطر إلى إعلان اعتزاله دوليا بسبب خلاف مع خليلودجيتش.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

العربيةEnglishFrançais
error: المحتوى محمي من النسخ !!