ياسين بونو حارس مرمى إشبيلية الإسباني يصاب بخيبة أمل كبيرة

أعرب ياسين بونو، حارس مرمى إشبيلية الإسباني لكرة القدم، عن خيبة أمله بعد انهزام فريقه في الدقائق الأخيرة من المواجهة التي جمعتهم أول أمس الاثنين، ضد فريق أتليتيكو بيلباو، ما أضعف حظوظ فريقه في المنافسة على لقب الليغا.
وقال بونو بعد نهاية المواجهة إن جميع عناصر الفريق يشعرون بخيبة أمل وأنهم كانت تحذوهم رغبة في المنافسة على اللقب، خصوصا أن فريقه كان مسيطرا على أطوار المباراة لكن في الدقيقة الأخيرة تم تسجيل هدف عليهم حطم أحلامهم بشدة.
وعاد الحارس السابق في صفوف الوداد الرياضي إلى الحديث عن كون فريقه سيستمر في القتال رغم كل شيء وسيعمل على الدفاع عن مركزه الرابع خلف كل من أتليتيكو مدريد وبرشلونة وريال مدريد وذلك من أجل ضمان مقعد مؤهل للمشاركة في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

شارك المقال

شاهد أيضاً

الحارس ياسين بونو إلى جانب ليونيل ميسي في تشكيل فريق النجوم

كشفت اللجنة التقنية المكلفة بتتبع أداء اللاعبين ضمن منافسات الدوري الإسباني لكرة القدم «الليغا»، عن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
Arabic AR English EN French FR