المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم يثير ضجة كبيرة في العاصمة الكاميرونية ياوندي والإتحاد مستاء من ذلك

أثار المنتخب المغربي لكرة القدم ضجة كبيرة في العاصمة الكاميرونية ياوندي، بعد وصوله إلى هناك، للمشاركة في النسخة الـ33 من كأس الأمم الإفريقية.

ووصل الوفد المغربي المكوّن من 86 شخصًا، من بينهم 28 لاعبًا، بالإضافة للجهاز الفني والإداري، إلى ياوندي يوم الأحد الماضي، حيث يتواجد المنتخب المغربي ضمن المجموعة الثالثة من كأس أمم إفريقيا 2021 بجانب غانا وجزر القمر والجابون.

ومع ذلك، لم يكن وصول أسود أطلس فقط هو حديث المدينة في الكاميرون، ولكن لأن الفريق قد أتى إلى العاصمة ياوندي، ومعه أطنان من الطعام، بالإضافة للطهاة والمراتب وأدوات المعيشة، حتى موظفي الفندق والأمن.

موقع “سوبر إيجلز” النيجيري، أكد أن هناك حالة من الجدل تسبب بها المنتخب المغربي، بعدما تم استدعاء هؤلاء إلى البعثة التي هبطت الأحد الماضي في الكاميرون.

وتم استبدال الفراش و”البطانيات” بتلك المنقولة من المملكة المغربية، وقام الاتحاد بتأمين الغرف والمقصورات الأخرى في فندق الفريق في ياوندي من خلال رجال الأمن الذين وصلوا مع البعثة.

كذلك تم استبدال موظفي الفندق المحليين الذين يمكنهم التواصل المباشر باللاعبين، بعدد من الموظفين المغاربة، حيث إن الإعلام الكاميروني مستاء مما حدث، ويرى بأن هناك مبالغة وتضخيم للأمور من الجانب المغربي، خاصة وأن الكاميرون على أتم الاستعداد لتأمين الفنادق والتعامل مع اللاعبين، بالإضافة للطعام الصحي لكل منتخب.

 

شارك المقال

شاهد أيضاً

قناة الرياضية المغربية تزف أخبارا سارة لجماهير الوداد الرياضي في دوري أبطال أفريقيا لهذا العام

أعلنت قناة الرياضية المغربية أنها ستعمل على بث المباراة النهائية لدوري أبطال إفريقيا بشكل مباشر، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

ArabicEnglishFrench