الإثارة تشتعل في تصفيات كوبا أمريكا بعد فوز البرازيل وعودة الأرجنتين

أحرز نيمار ثلاثية ليقود البرازيل للفوز 4-2 على بيرو في تصفيات كأس العالم لكرة القدم 2022 في ليما الليلة الماضية ليصبح مهاجم باريس سان جيرمان في المركز الثاني خلف بيليه في قائمة هدافي الفريق عبر العصور.

وسجل أندريه كاريو لاعب بيرو هدفه الثالث في مباراتين ليضع أصحاب الأرض في المقدمة في الدقيقة السادسة بتسديدة جيدة من خارج منطقة الجزاء لكن نيمار عادل النتيجة من ركلة جزاء في الدقيقة الـ 28.

وعادت بيرو التي لم يسبق لها الفوز على البرازيل في تصفيات كأس العالم للتقدم مجددا في الدقيقة الـ 59 حين اصطدمت تسديدة ريناتو تابيا من 25 مترا برودريغو كايو ثم استقرت في الشباك قبل أن يدرك ريتشارليسون التعادل للبرازيل بعد خمس دقائق لاحقة.

ووضع نيمار المنتخب البرازيلي في المقدمة من ركلة جزاء أخرى قبل سبع دقائق على النهاية وبعد أن طرد كارلوس زامبرانو لاعب بيرو سجل مهاجم باريس سان جيرمان هدفه الدولي ال64 في الوقت المحتسب بدل الضائع ليجعل النتيجة 4-2.

ويملك بيليه فقط الذي سجل 77 هدفا عددا من الأهداف مع البرازيل أكبر من نيمار.

وفي مريدا انتزعت باراغواي النقاط الثلاث بفوزها 1-صفر على فنزويلا بفضل هدف جاستون خيمنيز لصالح الفريق الزائر قبل خمس دقائق على النهاية.

ولدى بيرو نقطة واحدة وتتقدم على فنزويلا وبوليفيا اللتين خسرتا أول مباراتين.

وفي لاباز عاصمة بوليفيا أحرز خواكين كوريا هدفا متأخرا ليقود الأرجنتين لتعويض تأخرها بهدف والفوز 2-1 على بوليفيا والمحافظة على بدايتها المثالية لتصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم لكرة القدم.

وتقدمت بوليفيا بعد 24 دقيقة عندما ارتقى مارسيلو مارتنز بدون رقابة ليسدد برأسه في الشباك عقب كرة عرضية من اليسار.

لكن المنتخب الأرجنتيني الذي هزم الإكوادور 1-صفر في مباراته الافتتاحية بالتصفيات الأسبوع الماضي أدرك التعادل قبل ثوان على نهاية الشوط الأول عندما حاول المدافع خوسيه ماريا كاراسكو إبعاد الكرة من أمام مرماه لكنها اصطدمت بالمهاجم لاوتارو مارتينيز واستقرت في الشباك.

وسجل كوريا هدف الفوز للأرجنتين بتسديدة بقدمه اليسرى قبل 11 دقيقة على النهاية لتتعرض بوليفيا لهزيمة أخرى بعد خسارتها 5-صفر أمام البرازيل الأسبوع الماضي.

واستغلت البرازيل والأرجنتين تعثر شريكتيهما كولومبيا والأوروغواي، الأول بتعادلها مع مضيفتها تشيلي 2-2 في قمة الجولة، والثانية بخسارتها أمام مضيفتها الإكوادور 2-4، ليبتعدا بفارق نقطتين عن كولومبيا وثلاث نقاط عن الأوروغواي.

في المباراة الأولى، كانت كولومبيا البادئة بالتسجيل بواسطة لاعب وسط بورنموث الانجليزي جيفرسون ليرما (7)، وقلبت تشيلي الطاولة بهدفين لنجمي إنتر إنتر ميلان الإيطالي أرتورو فيدال (38 من ركلة جزاء) وأليكسيس سانشيز (42)، لكن القائد المخضرم هداف كولومبيا وغلطة سراي التركي راداميل فالكاو أدرك التعادل لكولومبيا في الدقيقة الأخيرة.

وهي النقطة الأولى لتشيلي في التصفيات بعد خسارتها أمام الأوروغواي 1-2، فيما رفعت كولومبيا رصيدها إلى أربع نقاط بعد فوزها على فنزويلا 3-صفر.

وفي القانية، ضربت الاكوادور بقوة وتقدمت برباعية نظيفة تناوب على تسجيلها موسيس كايسيدو (15) وميكايل إسترادا (45 و53) وغونزالو بلاتا (75)، قبل أن ترد الاوروغواي بهدفي هدافها مهاجم أتلتيكو مدريد الإسباني لويس سواريز (83 و90 من ركلتي جزاء) دون أن تتفادى الخسارة الأولى.

في المقابل، عوضت الإكوادور خسارتها أمام الأرجنتين بشق النفس صفر-1 في الجولة الأولى.

وحققت البارغواي فوزها الأول بعد تعادلها مع البيرو 2-2 في الجولة الأولى، وذلك بتغلبها على مضيفتها فنزويلا بهدف غاستون خيمينيز (86) ملحقة الخسارة الثانية بأصحاب الأرض.

وتتأهل الفرق الأربع الأولى في تصفيات أمريكا الجنوبية المكونة من عشر فرق إلى النهائيات مباشرة في قطر عام 2022 ويخوض صاحب المركز الخامس جولة فاصلة.

وتقام الجولة القادمة من المباريات الشهر المقبل.

شارك المقال

شاهد أيضاً

وزير الرياضة الإيطالي يشن هجومًا عنيفًا على البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم  يوفنتوس

شن فينتشنزو سبادافورا وزير الرياضة الإيطالي، هجومًا عنيفًا على البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم  يوفنتوس، بعدما …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
Arabic AR English EN French FR